أخبار العالمتقنية
أخر الأخبار

فيسبوك تفقد زوكربيرج أكثر من 6 مليارات دولار مع انقطاع الإمبراطورية لساعات

فيسبوك
المعروف أيضا باسم عمالقة التكنولوجيا (Big Tech) ، الأربعة الكبار، أو الخمسة الكبار هو اسم يطلق على الشركات الأربع أو الخمس الكبرى والأكثر هيمنة في صناعة تكنولوجيا المعلومات في الولايات المتحدة – وهي أمازون وأبل وجوجل وفيسبوك ومايكروسوفت.

فيسبوك:مارك زوكربيرج واجه بعض الخسائر المالية الكبرى، وفقا لمجلة فوربس، فقد خسر مليارات الدولارات، فضلا عن ترتيبه الرجل رقم 5 الأغنى كما ان بعض المستخدمين لا تزال حساباتهم مغلقة على الفيسبوك، الماسنجر، انستاجرام،والWhatsApp.

وبعد شكاوى جماعية حول المنصات المختلفة في عائلة فيسبوك التي تم إيقافها ، وحصل العدد على رسائل خطأ ومستخدمين آخرين لم يتمكنوا الدخول عند محاولة التسجيل على مختلف المنصات ، قالت الشركة إنها حلت المشكلة ولاتزال تعمل على حل المتبقي.

وفي أول اربع ساعات فقط، واجه زوكربيرج كومة من الازدراء على منصات وسائل الاعلام الاجتماعية المتنافسة، وشمل ذلك مستخدمي الفيسبوك المنهارة مقارنة بالتطبيقات الأخرى التي لا تعاني من مشاكل، مثل تويتر وتيليجرام، للتعبيرعن استيائهم. لدرجة أن الكثيرين احتفلوا مؤقتا بغياب فيسبوك.

وقد خسر زوكربيرج المليارات نتيجة للانقطاع، وفقا لتتبع في الوقت الحقيقي من قبل فوربس. لقائمة الرابحين والخاسرين اليوم” مقارنة بالمسارات من نهاية الأعمال في اليوم السابق ، وهذا يعني أن الخسائر الهائلة للرئيس التنفيذي قد حدثت بوضوح منذ أن بدأ المستخدمون يعانون من مشاكل فنية.

كما شهد قادة آخرون في شركة بيج تك خسائر في الآونة الأخيرة، وفقا للبيانات، حيث خسر كل من جيف بيزوس منأمازون وبيل غيتس من مايكروسوفت المليارات أيضا، على الرغم من أن هذه الخسائر لا تزال طفيفة نسبيا في ظل ضربة زوكربيرج التي بلغت 6.7 مليار دولار، حتى وقت كتابة هذا التقرير.

وقد وضعت الخسارة زوكربيرج في المركز السادس على قائمة فوربس لكبار المليارديرات في العالم، متربعاً إيلون ماسك في القمة.

انخفض سهم فيسبوك عدة نقاط مئوية في مؤخراً ليس فقط للصعوبات التقنية المذكورة أعلاه ، ولكن أيضا مقابلة “60 دقيقةمع أحد المبلغين عن المخالفات من الشركة التي بثت ليلة الأحد.

فلقد تقدم عالم البيانات فرانسيس هاوغن كمصدر بتقرير حديث يزعم أن الشركة كانت على علم بالآثار السلبية التي يمكن أن يكون لخدماتها على المستخدمين ، واستخدمتتدابيرالرقابة لزيادة أرباحها فقط ، بدلا من مكافحة المعلومات المضللة، كما ادعت.

وسيمثل هاوغن أمام الكونغرس هذا الأسبوع لحضور جلسة استماع بعنوانحماية الأطفال عبر الإنترنت، والتي ستركز على الآثار السلبية المزعومة لخوارزميات فيسبوك على الشباب.

إذا اعجبتك هذه القصة، شاركها مع صديق!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى